English | مواقع أخرى | اتصل بنا | RSS
 

إحدى مبادرات الهيئة


www.tra.gov.ae





    تأكد من توفر اسم النطاق    

إدارة أسماء نطاق الإنترنت (aeDA.) تحقق رقم 100 ألف نطاق (ae.)


2012-09-16

في إنجاز آخر تحققه الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في مجال قطاع الاتصالات والمعلومات في الدولة، أعلنت الهيئة العامة ومبادرتها متمثلة بأسماء نطاق الإنترنت (aeDA.) أن عدد المسجلين في أسماء النطاقات قد بلغ 100 ألف وذلك ضمن إطار الخطة الوطنية لدولة الإمارات الخاصة بأسماء النطاقات العلوية، لتصبح الدولة بذلك الأولى عربياً في هذا المجال.

قال سعادة محمد ناصر الغانم، المدير العام للهيئة في معرض تعليقه على الإنجاز: "تواصل دولة الإمارات تحقيق تقدمها وتعزيز مكانتها الإقليمية في قطاع الاتصالات والمعلومات، وها نحن نشهد اليوم الوصول إلى رقم 100 ألف تسجيل في أسماء النطاق وهو الإنجاز الذي ما كان ليتحقق لولا العمل الحثيث والدؤوب للهيئة في تنفيذ توجيهات القيادة في الدولة والتي تدعم التوجهات التقنية المتطورة وتبني أحدث ما تم التوصل إليه في هذا القطاع".

وأضاف الغانم: "لقد قدمنا في الهيئة جميع التسهيلات الرامية إلى جعل عملية تسجيل إسم النطاق سهلة ومرضية لجميع العملاء. من ضمن ذلك التسجيل عبر شبكة الإنترنت وتوفير 18 مسجلاً معتمداً لإتمام العملية والتوفير الكامل لخدمات التسجيل عبر نظام أسماء (ae.) بما يتيح تعزيز المنافسة في السوق، كما قمنا في سياق أسماء النطاقات بإتباع سياسات مُحكمة تهدف إلى دعم استخدام الأسماء في البلاد وحماية المسجلين وتحقيق أعلى مستوى من المشاركة من الأطراف المعنية في المجتمع وذلك عبر تنظيمنا لعدد من حملات نشر الوعي حول أسماء النطاق. إننا في الهيئة عازمون على مواصلة تقديم الدعم إلى مجتمع الإنترنت في البلاد لتحقيق إنجازات أخرى أوسع وأكبر إن شاء الله".

هذا وتمكنت دولة الإمارات من تحقيق هذا الرقم من خلال الدعم الكبير الذي تم تقديمه إلى أسماء النطاق من قبل كل من الشركات العاملة في الدولة والأفراد كذلك، وذلك على الرغم من القصر النسبي للفترة منذ فتح باب التسجيل. تسعى الهيئة إلى تحقيق أقصى درجات الشفافية فيما يخص النزاعات المتعلقة بأسماء النطاق كما تحرص على حماية حقوق الملكية الفكرية في هذا المجال.

من العوامل الحاسمة التي أسهمت كذلك في الوصول إلى هذا الإنجاز كان الحرص الكبير من قبل المسجِّلين المعتمدين على إتمام عملية التسجيل بنجاح مستفيدين في ذلك من إتاحة التسجيل عبر شبكة الإنترنت، إلى جانب قيام بعضهم بتقديم عروض ترويجية مغرية أسهمت وعلى نطاق واسع في تشجيع أعداد أكبر من المسجلين على اتخاذ هذه الخطوة، حيث استند المسجِّلون المعتمدون في عروضهم على إيضاح الفوائد المجنية من الحصول على أسماء نطاق ومدى التخصيص الذي يتيحه هذا الأمر للعملاء بما يمكّنهم من تقديم أنفسهم بصورة أفضل وأكثر مهنية إلى جمهورهم المستهدف. وقال مصدر من شركة InterNetX، أحد المسجلين المعتمدين العالميين: "تعد دولة الإمارات العربية المتحدة أحد أهم الأسواق على مستوى العالم، لذا، يحتل نطاق (ae.) مركزاً مهماً في مجال المستوى الأعلى للنطاقات (TLD) لدينا".

وقال مصدر من شركة aeServer، أحد المسجلين المعتمدين المحليين: "منذ إطلاق اسم النطاق الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، اتخذت إدارة أسماء النطاق في هيئة تنظيم الاتصالات خطوات مهمة من جهة تجديده ونشره، فاهتمت بالعوامل الاجتماعية والثقافية لتعليم مستخدمي الإنترنت المحليين أهمية الشبكة العالمية، والمواقع الإلكترونية، والإعلام الاجتماعي، واسم النطاق".

كما أضاف مصدر من شركة طلال أبوغزالة للملكية الفكرية، أحد المسجلين المعتمدين المحليين: "من وجهة نظرنا، نجحت إدارة أسماء نطاق الإنترنت في هيئة تنظيم الاتصالات بإدارة عمليات نطاق (ae.) بكفاءة من خلال مبادراتها وخدماتها التي تتميز بالمهنية".

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة قامت بتأسيس إدارة أسماء نطاق الإنترنت (aeDA.) كمنظم ومشغل التسجيل لاسم النطاق الوطني لدولة الإمارات على الإنترنت (ae.)؛ حيث تتولى مسؤولية ضبط وتنفيذ جميع السياسات فيما يتعلق بتشغيل نطاق المستوى العلوي لرمز الدولة، بالإضافة إلى الإشراف على تشغيل نظام التسجيل. يتمثل دور إدارة أسماء نطاق الإنترنت في تطبيق السياسة، وتنمية وتطوير وتسويق مساحات اسم النطاق، واعتماد وإدارة مسجلي اسم النطاق، وتثقيف الجمهور وتقديم وتعزيز اسم النطاق، وتسهيل سياسة فض النزاعات حول اسم النطاق، وتمثيل اسم النطاق في المنتديات الدولية.

< الرجوع إلى صفحة الاخبار


 
إخلاء المسؤولية جميع الحقوق محفوظة © 2007-2015 إدارة أسماء نطاق الانترنت ae.